Harvey Hesse

Church Address 125 Academy Street Belleville, NJ 07109

بُص من الشباك

هذا الطفل في أسرة مسيحية تحب الكنيسة، واهتمت بأن تأخذه لحضور القداس الإلهي وكذلك مدارس الأحد، حتى أحب الوجود فيها وارتبط بالخادم، وكان يرى المسيح فيه ويؤمن أن كلماته من الله.

كان يسمع الحكايات في مدارس الأحد ويحفظ الآيات، وعندما يعود إلى بيته تسأله أمه عما سمعه فيحكي لها كل ما تأثَّر به. وفي إحدى المرات عندما حضر مدارس الأحد، تكلم الخادم عن السماء وفرح القديسين حول المسيح، فتأثر الأطفال من حلاوة الجو السماوي ومنظر المسيح المنير ومحبته لكل أولاده القديسين.

تأثر طفلنا هذا بما حكاه الخادم، وفي نهاية الدرس اقترب من الخادم وقال له: “أنا مبسوط أوي بالحكاية بتاعة النهاردة، ونفسي أشوف المسيح المنور اللي في السماء”.

أجابه الخادم وقال له: “تستطيع أن ترى المسيح عندما تصلي”، وأضاف للطفل بأنه في الليل عندما يدخل لينام ليته يقف للصلاة وينظر من نافذة حجرته المفتوحة إلى السماء ويطلب من الله أن يُرية مجده ونوره”.

وثق الطفل بكلام خادمه وعاد إلى بيته، وقبل أن ينام وقف ليصلي وكان الجو صيفًا ونافذة حجرته مفتوحة. فنظر الطفل إلى السماء وأخذ يصلي كما تعلم في مدارس الأحد، وفي نهاية الصلاة طلب الطفل من المسيح أن يُظهِر له مجده ونوره.

وهنا يظهر حنان الله واتضاعه، أن رأى الطفل الرب يسوع بصورة واضحة في السماء أمام عينيه ووجده يحتضن الكرة الأرضية. ففرح الطفل جدًا وقال للرب يسوع: “انت حلو أوي يا بابا يسوع … أنا بحبك أوي”.

ثم سأله الطفل: “وإيه الكرة الكبيرة اللي إنت حاضنها يارب؟”

أجاب الرب يسوع وقال له: “أنا حاضن الأرض كلها علشان بحبك وبحب كل ولادي اللي بيصَلّوا لي، وهاخدهم عندي في حضني في السماء علشان يفرحوا مع الملايكة والقديسين”.

بعد هذا اختفت هذه الرؤيا، ونام هذا الطفل في سعادة لا يُعَبَّر عنها وهو يشعر أن المسيح معه، ومكانه في السماء ينتظره بعد هذه الحياة.

في الأسبوع التالي ذهب هذا الطفل إلى مدارس الأحد، وقصَّ على خادمه كل ما حدث وأعلمه أنه أطاع كلامه ورأى المسيح في مجده وفرح برؤيته.

فرح الخادم جدًا بطاعة طفله وشجعه، وشكر الله الذي أعطى هذا الإيمان القوي للطفل، وطلب معونة الله ليحيا هو أيضًا في هذا الإيمان فيتعلق قلبه بالسماء.

تدبيرك فاق العقول: الجزء الخامس.

اية للحفظ

"لأنه حيث يكون كنزكم هناك يكون قلبكم أيضًا" (لو ٣٤ : ١٢ )