Harvey Hesse

Church Address 125 Academy Street Belleville, NJ 07109

إديني دينارًا

ذهب هذا العامل المصري إلى الكويت ليجد عملاً أفضل ويدبر احتياجات أسرته، فوجد بعد فترة قصيرة عملاً واشتغل به. وتنقل في أعمال مختلفة بسيطة كانت تدر عليه أموالاً تكفي احتياجاته فكان يشكر الله. كان يسكن في مسكن مع مجموعة من العمال حتى يوفر ما يستطيع توفيره ليعود به إلى مصر، وسارت الأمور به في هدوء مع تعثر من حين إلى آخر أن يظل بضعة أيام بلا عمل.

وفي أحد الأيام فقد عمله، وأخذ يصلي إلى الله ويبحث عن عمل آخر. ومرَّت الأيام ولم يجد عملاً، أثنائها صرف كل ما كان قد ادخره، وهو عدد قليل من الدينارات. في أول الشهر طلب منه زملاؤه إيجار السكن، فترجى منهم مهلة حتى يجد عملاً فغضبوا منه ووبخوه قائلين: “إحنا هنشوف حاجتنا ولا نصرف عليك؟”

إحتمل الرجل، وفي النهاية قبلوا رجاءه وأعطوه فرصة حتى يجد عملاً.

وبعد أن نفذ كل ما عنده من مال ومع توبيخهم على عدم دفعه الإيجار، خجل أن يطلب منهم مالاً ليأكل فعاش بدون طعام يشرب الماء فقط.

إرتفعت صلواته أمام الله وظل يبحث عن أي عمل فلم يجد، حتى كمل إثني عشر يومًا بدون طعام، وهو يشرب الماء فقط فكاد يفقد وعيه ولكن ظل رجاؤه في الله.

في نهاية الإثني عشر يومًا تجاسر وطلب من أحد زملائه في السكن دينارًا ليأكل، ولكن رفيقه غضب منه وقال له: “إنت جاي تشحت هنا! روح دوَّر على شغل”.

تركه الرجل وجلس على الأرض أمام مسكنه وهو في إعياء شديد، ولكنه واصل صلواته مستنجدًا بالله لينقذه. وبينما هو جالس أخذ يرسم علامة الصليب بأصبعه على الأرض مرات كثيرة، حتى حفر وسط التراب، وهو يصلي بشدة طالبًا معونة الله. وفيما هو يحرك إصبعه إصطدم بشئ صلب فتعجب وأخرج هذا الشئ الصلب وإذ به يفاجأ أنه دينار. شكر الله جدًا وشعر بقوة الصلاة وعلامة الصليب، ودبَّ الرجاء بقوة داخله فذهب واشترى خبزًا وأكل فتقوى.

نزل بعد هذا إلى السوق، وهو يصلي طالبًا من الله أي عمل، فوجد شخصًا طلب منه أن ينقل له مجموعة من الحقائب، فوافق على الفور ونقلها له إلى المكان الذي يريده وأعطاه هذا الرجل أربعة دنانير، فتهلل قلبه إذ شعر بتعضيد الله ومساندته.

والعجيب أن الله أعطاه نعمة في عين الرجل، فبعد نقل الحقائب طلب منه عملاً آخر فوافق أيضًا وبعد أن أكمله أعطاه أربعة دنانير أخرى.

إستطاع الرجل أن يجد قوته ويجد أعمالاً، وسدد ما عليه من إيجار وواصل حياته في شكر لله الذي لا ينسى أولاده المحتاجين.

تدبيرك فاق العقول: الجزء الرابع.

اية للحفظ

"عند الله كل شيء مستطاع" (مت ١٩ : ٢٦)